03 ديسمبر, 2019 | مقر القاهرة الجديدة، مقر الشيخ زايد

يوم السعادة بالـCIC

كابتن شوقي غريب …..في ضيافة ال CIC

المعاهد الكندية تكرم المدير الفني للمنتخب الأوليمبي

في إطار الموسم الثقافي لمجموعة المعاهد الكندية CIC وتزامنا مع الإحتفال بيوم السعادة  داخل جمهورية مصر العربية ، أستضافت المجموعة بمقر التجمع الخامس يوم الثلاثاء الموافق 3 ديسمبر 2019  ” كابتن شوقي غريب ” المدير الفني للمنتخب الأوليمبي والذى تأهل لأولمبياد طوكيو 2020  و فاز بكأس الأمم الأفريقية تحت 23 عام مما أدخل السعادة على قلوب المصريين.

بمناسبة  ذلك تم تكريم ” كابتن شوقي غريب ” وسط حضور من قيادات ، أعضاء هيئة التدريس ، موظفيين و طلاب ال CIC متحدثا عن أهم كواليس الأستعداد للبطولة  وعوامل النجاح ، كيف تحقق التناغم بين اللاعبيين و بعضهم ، ما أهم الصعوبات التي واجهته وكيف تعامل معها ، كذلك كيف يستعد لأولمبياد طوكيو 2020.

في بدايه حديثه أعرب عن سعادته بوجوده وسط شباب المستقبل الذين يبنون مصر ، مقدما شكره لإدارة المعهد على الدعوة بالمشاركة معهم في يوم السعادة داخل هذا الصرح التعليمي الكبير ، مضيفا أن مفهوم ” أسرة المنتخب الأوليمبي ” هو الوصفة السحرية الذي كان لها فعل السحر على الجميع هو تعاملنا كأسرة مع لاعبين  لديهم طاقات نسعي لإستغلالها إيجابيا مع إحترام أفكارهم لذلك كانوا يلعبون بإرتياح .

وفيما يتعلق بالفوز بالبطولة وصف الهدف الثاني في المباراة النهائية بمكسب شارك فيه مجموعة من اللاعبين في جملة كروية رائعة يدل على التعاون بين المجموعة كلها مما يحقق التفوق، مصرحا أنه قال لللاعبين ” متع الناس و هات الكاس “.

وفي سؤال عن مدى إعطائه الأولوية لنفس اللاعبين في المرحلة القادمة على الرغم من عدم مشاركة بعضهم بصفة أساسية من أنديتهم في الفترة الحالية ، أجاب بأن منتخب مصر ملك لمصر كلها وليس للاعب معين فالتتويج بالبطولة الفريقية مرحلة وانتهت فلن نعيش على الماضي فلابد من المشاركة و الأجتهاد والعمل فالتنافس موجود لحين إعلان القائمة النهائية في يوليو القادم.

وعن مشاركة محمد صلاح مع المنتخب الأوليمبي في أوليمبياد طوكيو 2020 ، وضح بأن المنتخب يسعى للمنافسة على ميدالية فمن حقه إستخدام الأسلحة التي تقوي المنتخب ، وإذا كان محمد صلاح واحد من أحسن خمسة لاعبين على مستوى العالم و هداف الدوري الإنجليزي وأحد أسباب إعطاء البسمة للجماهير المصرية في التاهل لكأس العالم فما المانع من وجوده.

في نهاية الندوة شارك كابتن شوقي غريب قيادات ال CIC في تكريم المتفوقين رياضيا من طلاب المعهد المشاركين في الفرق الرياضية ناصحا شباب المعهد بالتحلي بالإصرار ، العزيمة ، الوطنية ، المثابرة و الكفاح.