13 نوفمبر, 2019 | مقر القاهرة الجديدة

المؤتمر الدولي الرابع لاستراتيجية التنمية المستدامة | رؤية مصر 2030

في إطار رؤية الدولة والقيادة السياسية لدعم التنمية المستدامة و بحضور الأستاذ الدكتور عادل عبدالغفار مستشار وزير التعليم العالي ، نظمت مجموعة المعاهد الكندية “CIC” مؤتمرها الدولي الرابع ، تحت عنوان “استراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030″ ، يومى ١٣ و١٤ نوفمبر الجاري بمقر المعاهد بالتجمع الخامس، حيث شارك في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الاستاذ الدكتور محمود ابو النصر المستشار العلمي للمعاهد الكندية ، اللواء طارق المهدي وزير الاعلام الأسبق ، والدكتور عبد الشافي عبادة رئيس مجلس إدارة جمعية الرياضيات المصرية .

في بداية الجلسة الإفتتاحية رحب الأستاذ الدكتور / محمود أبو النصر بالسادة الضيوف وجميع الباحثين المشاركين بالمؤتمر ، معربا عن سعادته بإنعقاد المؤتمر الرابع لمجموعة المعاهد الكندية الذي يشمل أربع محاور هي : ” مستقبل المشروعات الصغيرة في ظل التقدم التكنولوجي ” ، ” الأنظمة الهندسية المستدامة ” ، ” الرياضيات الحسابية و تطبيقاتها ” و ” الإعلام والتحديات الراهنة للواقع العربي “.
فيما أستهل الأستاذ الدكتور / عبدالشافي عبادة كلمته بتوجية الشكر لإدارة مجموعة المعاهد الكندية على دعوة جمعية الرياضيات المصرية لحضور المؤتمر ، مضيفا أن جمعية الرياضيات تعمل على تشجيع شباب الباحثين في المضى قدما لتطوير البحث العلمي من خلال منح جوائز أحسن رسالة ماجستير و أحسن رسالة دكتوراة بشرط النشر الدولي.

في ذات السياق هنأ الأستاذ الدكتور / عادل عبدالغفار إدارة مجموعة المعاهد الكندية على إنطلاق مؤتمرها العلمي الرابع ناقلا تحيات الأستاذ الدكتور / خالد عبدالغفار ” وزير التعليم العالي و البحث العلمي ” . معربا آماله بخروج المؤتمر بتوصيات قابلة للتنفيذ تسهم في الإرتقاء بالمجتمع .
من جانبه أعرب اللواء / طارق المهدي عن سعادته بالمشاركة وسط نخبة كبيرة من العلماء ، الإعلاميين و الباحثين . مضيفا أن ” التنمية المستدامة ” موضوع في غاية الأهمية لكونه موضوع متشابك شديد الإتساع و شديد الخصوبة وقد يغير من شكل العالم خلال 30-40 سنة قادمة ، مؤكدا على أهمية وجود سياسة إعلامية لرؤية مصر 2030 .

في هذا الاطار نظم المعهد الكندي العالى لتكنولوجيا الإعلام الحديث جلساته حول”الاعلام والتحديات الراهنة للواقع العربي” بمشاركة العديد من الباحثين وخبراء الإعلام ، حيث ركز المؤتمر على التحديات التي تواجه الإعلام العربي خلال المرحلة الراهنة، وفي مقدمتها انتشار الشائعات، ودور الإعلام في الحفاظ على الأوطان، وكذلك تأثيرات وسائل التواصل الاجتماعي على الشباب تماشيا مع رؤية الدولة و القيادة السياسية لمواجهة الشائعات. حضر المؤتمر نخبة من أساتذة الإعلام ومجموعة من كبار الإعلاميين في مقدمتهم أ.د / هويدا مصطفي ” عميد كلية الإعلام، جامعة القاهرة ” ، أ.د / إبتسام الجندي ” عميد كلية الإعلام، جامعة 6 أكتوبر” ، أ.د / محمد سعد أبراهيم ” عميد المعهد الدولي للإعلام – أكاديمية الشروق ” ، أ.د / سامي الشريف ” عميد كلية الإعلام، جامعة القاهرة السابق”.
في سياق آخر ، و تأكيدا على تحقيق أهداف و محاور التنمية المستدامة ناقش المعهد الكندي لتكنولوجيا الهندسة و الإدارة ثلاث محاور هامة . الأول تناول ” مستقبل المشروعات الصغيرة في ظل التقدم التكنولوجي” لبحث كيفية دعم أصحاب المشروعات الصغيرة في عصر التقدم التكنولوجي من خلال الأستفادة من التطبيقات التكنولوجية الحديثة .
أما المحور الثاني ناقش الأبحاث العلمية المقدمة من الباحثين في مجال الهندسة والمتعلقة ب ” الأنظمة الهندسية المستدامة ” التي تعني عملية تصميم نظم التشغيل وإستخدام الطاقة و الموارد على نحو مستدام أي بمعدل لا يضر البيئة الطبيعية بما يحقق قدرة الأجيال المقبلة على تلبية إحتيجاتها الخاصة . كان من أبرزها الأبحاث المتعلقة بتكنولوجيا المياه متمثلة في تنقية المياة ، ملء الخزانات وتوفير المياة كذلك إستحداث تقنية جديدة في تحلية مياة البحر بإستخدام الطحالب وإنتاج الكهرباء منها. إضافة إلى أبحاث متعلقة ب ” تطبيقات أجيال شبكات الحاسب الحديثة ” ، ” تطبيقات نظم الوقاية في اجيال شبكات المحمول ” و ” نظم التحكم في اللوحات اللاسكلية و الطاقة الشمسية “.
بينما تناول المحور الثالث ” الرياضيات الحسابية و تطبيقاتها ” ناقش فيه الباحثين لفيف من علماء الرياضيات بالجامعات المصرية ، كان أبرزهم أ.د / على قنديل ” أستاذ الرياضيات كلية العلوم- جامعة حلوان ” ، أ.د / محمد حسين ” أستاذ الرياضيات كلية العلوم- جامعة الأزهر ” ، أ.د / ناصر سويلم ” أستاذ الرياضيات كلية العلوم- جامعة القاهرة “.

 

الجدير بالذكر أن مجموعه المعاهد الكندية هي أحد المعاهد التعليمية الخاصة المصرية وقد أنشئت عام 2004 حيث لها معهدين بالشيخ زايد هما (المعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الإدارة، المعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الهندسة) وثلاث معاهد بالقاهرة الجديدة هما (المعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الهندسة والإدارة، المعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الإعلام الحديث ، المعهد الكندي العالي للحاسب الآلي). ويحصل الخريج على شهادتين، واحدة مصرية وأخرى كندية من إحدى الجامعات الشريكة ” بالنسبة للطلاب الملتحقين بالبرنامج المشترك”.

يمكنكم مشاهدة حفل الافتتاح من خلال صفحتنا علي الفيسبوك

ويمكنكم متابعة الصفحة الخاصة بالمؤتمر علي موقعنا لمعرفة مواعيد التقديم للدورة القادمة في العام القادم.